اقتصاد وأعمال

القيروان دون تبغ والتّجار يشتكون

لم يتمكن اليوم، الثلاثاء 22 ماي 2012، أصحاب محلّات بيع التبغ في ولاية القيروان من التزوّد بهذه المادة، بسبب امتناع أعوان مصنع التبغ، عن تزويد التجّار وذلك حسب ما صرّحوا به لشمس أف أم.

وعبّر عدد من تجّار بيع التبغ في القيروان عن استيائهم وغضبهم بسبب تعطّل تجارتهم، وأكّدوا على أنّ بيع التبغ يُمثّل مورد رزقهم الوحيد، وطالبوا بضرورة إيجاد حل لهذا المشكل.

وتعود أسباب امتناع أعوان مصنع التبغ، عن تزويد التجّار إلى دخولهم في إضراب بسبب الاعتداءات المتكرّرة التي ما انفكّوا يتعرّضون إليها.

وقال عماد عطية مدير مصنع التبغ أنّ العمّال هم ضحايا للعدوان والتهديدات وأرادوا من وراء هذا الاضراب لفت الانتباه لضمان حمايتهم.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com