اقتصاد وأعمال

المعهد الوطني للإحصاء: تسجيل نسبة تّضخّم في حدود 5.1 بالمائة خلال شهر جانفي الماضي

سجّل مؤشّر أسعار الاستهلاك العائلي خلال شهر جانفي 2012 ارتفعا بنسبة 5.1 بالمائة مقارنة بالشهر ذاته من سنة 2011 حسب إحصائيات نشرها المعهد الوطني للإحصاء يوم الخميس، 09 فيفري 2012، بتونس.

ويعود هذا الارتفاع إلى تطوّر أسعار المواد الغذائية، التي تمثّل 34.8 بالمائة من الاستهلاك العائلي، بنسبة 6.6 بالمائة والملابس والأحذية، التي تمثّل 8.8 بالمائة، بنسبة 6.3 بالمائة والمطاعم والنّزل بنسبة 6.0 بالمائة.

كما ناهز ارتفاع مستوى المؤشّر للمواد الحرة نسبة 6.6 بالمائة مقارنة بشهر جانفي 2011، ومقارنة بشهر ديسمبر، سجل مؤشر أسعار الاستهلاك العائلي ارتفاعا ملحوظا بلغت نسبته 0.7 بالمائة بعد أن سجل شبه استقرار خلال شهر ديسمبر 2011.

ويعزى هذا التطور خاصة إلى ارتفاع مستوى مؤشر مجموعة التغذية والمشروبات بنسبة 5ر1 بالمائة نتيجة ارتفاع أسعار عديد المواد الاستهلاكية اليومية أهمها البيض 15.0 بالمائة واللحوم 3.4 بالمائة والخضر 1.8 بالمائة والتوابل 2.4 بالمائة.

كما شهدت مجموعة الأثاث والتجهيز المنزلي ارتفاعا بنسبة 1.0 بالمائة نتيجة ارتفاع أسعار المواد وخدمات صيانة المنزل بنسبة 2.3 بالمائة.

وفي ذات السياق شهدت مجموعة المطاعم والنزل ارتفاعا بنسبة 0.7 بالمائة نتيجة ارتفاع أسعار خدمات النزل بنسبة 1.9 بالمائة ومجموعة اللباس بنسبة 0.6 بالمائة.

المصدر: وات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى