اقتصاد وأعمال

باجة: أعوان من فرق المراقبة الاقتصادية يتعرضون إلى اعتداءات ومضايقات

أكد المدير الجهوي للتّجارة بباجة حمد عمارة، أن فرق المراقبة الاقتصادية قد تعرّضت خلال الأيام الثلاثة الأولى من شهر رمضان إلى مضايقات وصلت إلى حدّ الاعتداء المادي واللفظي والمطاردة بالسيارات ببعض المناطق أثناء أدائها لمهامها.

وقد نفّذت فرق المراقبة الاقتصادية المشتركة خلال الأيام الأولى من شهر رمضان 500 زيارة، حسب إحصائيات الإدارة الجهوية للتّجارة، أسفرت عن تسجيل 25 مخالفة تمثّلت خاصة في الترفيع من الأسعار وعدم إشهارها وعدم الاستظهار بفواتير الشراء.

ولاحظت الفرق عدم التزام القصابين بباجة بأسعار البيع المرجعية للحوم الحمراء، حيث أكدوا أنها لا تغطى تكاليف شراء رؤوس الأغنام والأبقار ولا تضمن لهم هامش ربح ولو كان بسيطا.

وتوجد بولاية باجة ستة فرق للمراقبة الاقتصادية المشتركة تتركب من ممثلين عن الأمن والتجارة والصحة والجيش، تعمل ثلاثة منها بمدينة باجة وتتوزع إلى فريق ليلي وآخر يعمل بالنهار وآخر يعمل بالسوق المركزية في حين تراقب ثلاثة فرق أخرى أسواق مجاز الباب وتبرسق وتستور ونفزة وعمدون.

المصدر: وات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى