اقتصاد وأعمال

تطاوين: وحدات أمنيّة وجمركية تحبط عمليّة تهريب نحو 1200 لتر من الحليب في اتجاه ليبيا

ضبطت فرقة المراقبة الاقتصادية وفرقة حرس المرور المتنقّلة بولاية تطاوين مؤخّرا عمليّة تهريب 1200 لتر من الحليب في اتجاه ليبيا.

وكانت الفرق المذكورة حرّرت عددا من المخالفات خاصّة بالأسواق الأسبوعيّة والبلديّة، وذلك في إطار الحملات الدوريّة التي تقوم بها لمقاومة ارتفاع الأسعار الذي شهد خلال الأيّام الأخيرة معدّلات قياسيّة بمختلف مناطق الولاية.

وفي هذا السياق أكّد رضا الحمزاوي، المدير الجهوي للتجارة بولاية تطاوين، أنّ مصالح إدارته تسعى جاهدة لتوفير كل حاجيّات المواطنين من المواد الأساسيّة والغذائيّة ومقاومة جميع أشكال الاحتكار وارتفاع الأسعار حماية للقدرة الشّرائيّة للمواطن وضمانا لحقوق التّجّار والمنتجين، مضيفا أنّ العمل جار لمزيد تنظيم تجارة الجملة للخضر والغلال وحصرها في سوق الجملة.

وأشار إلى أنّ نسق تزويد الجهة بمختلف المواد الأساسية والمنتوجات الفلاحية طبيعي.

تجدر الإشارة إلى أنّ عمليّات التّصدير والتّوريد عبر البوابة الحدوديّة ذهيبة – وازن مازالت معطّلة لغياب مصالح إدارية مختصّة على مستوى المعبر الأمر الذي أدّى إلى إهدار عدّة فرص للتّصدير لمنتجات محليّة متنوّعة مطلوبة من قبل الأشقاء اللّيبيّين في منطقة الجبل الغربي.

المصدر: وات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى