اقتصاد وأعمال

تواصل الاعتصامات بالوحدات الصناعية بقابس

اعتصم الثلاثاء 13 ديسمبر2011، عدد من حاملي الشهادات العليا بمدخلي معمل الحامض الفسفوري ومعمل سماد “الداب” التابعين للمجمع الكيميائي التونسي مما حال دون التحاق الأعوان بمراكز عملهم.

وطالب المعتصمون بالإعلان عن نتائج المناظرة التي نظمها المجمع الكيمائي التونسي لانتداب 650 من الأعوان والفنيين الجدد، المزمع توزيعهم على مختلف الوحدات التابعة لهذه المؤسسة.

ولم يستأنف العمل داخل هذه المؤسسة بعد فك الاعتصام الذي شهدته مداخل المنطقة الصناعية بقابس حيث عمد ثمانية عمال مناولة إلى غلق مدخل المؤسسة مطالبين بترسيمهم.

يذكر أن معمل “الداب” ينتج سنويا حوالي مليون و200 ألف طن من سماد “الداب” المستخدم في النشاط الفلاحي، 70 ألف طن منها لفائدة السوق الداخلية، ويشغل 1347 عاملا وإطارا.

ومن جهة أخرى ينفذ أعوان شركات المناولة العاملة بشركة إسمنت قابس اعتصاما للمطالبة بإدماجهم صلبها مما تسبب في تعطيل نشاطها.

كما إعتصم أعوان شركات المناولة منذ الاثنين بشركة “تيماب”، التي تشهد منذ أشهر صعوبات عديدة بسبب تواصل موجة الاعتصامات بها للمطالبة بترسيم الأعوان الوقتيين والعرضيين صلبها.

المصدر: وات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى