اقتصاد وأعمال

“تونس أفلست وفسخ ديونها أمر حتميّ”.. هكذا صرّحت النائبة إيفاجولي

قالت المرشحة للانتخابات الرئاسية الفرنسية الأخيرة والنائبة في البرلمان الاوروبي عن حزب الخضر الفرنسي إن ديون تونس والمقدّرة بـ 20 مليار يورو أي ما يعادل 40 مليار دينار تونسي تحوّلت الى أمر مقلق وخطير قد يضع البلاد بأكملها على حافة الافلاس على غرار اليونان.

وطالبت النائبة الفرنسية دول الاتحاد الاوروبي بفسخ الديون التونسية لأنه من باب المستحيل أن تتمكّن تونس في ظل الظروف الحالية من تسديد هذه الديون.

وقالت السياسية الفرنسية إن نسبة الديون التونسية تجاوزت مرّة ونصف الميزانية العامة للبلاد بعنوان سنة 2013 والمقدّرة بـ 26 مليار دينار تونسي ما يؤكد أن تونس في حالة إفلاس ولن تقدر على مواجهة مصاريف الانفاق في علاقة بخلاص أجور الموظفين وعمّال القطاع العام بالاضافة الى تمويل مصاريف وزارات الصحّة والتعليم وإعانة الطبقات من معدومي الدخل ودفع جرايات التقاعد، حسب ما أوردته جريدة الشروق.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى