اقتصاد وأعمال

تونس تتجه لاستقطاب الاستثمارات في قطاع تصنيع السيارات ومكوناتها

أكد اجتماع ضمّ وزيرة الصناعة والمناجم والطاقة فاطمة الثابت شيبوب ورئيس الجمعية التونسية لمكونات السيارات نبهان بوشعالة، ضرورة العمل على استقطاب الاستثمارات في قطاع تصنيع السيارات ومكوناتها، بما يجعل من تونس قطبا إقليميا وعالميا لهذا القطاع الواعد.

كما جرى التأكيد خلال الاجتماع الذي جرى أمس الاثنين وحضره أيضا، مدير مشروع الشراكة للنهوض بالتشغيل ودعم المؤسسات الصغرى والمتوسطة بالوكالة الألمانية للتعاون الدولي فيلكس سارزان ومدير عام الصناعات المعملية فتحي السهلاوي، على ضرورة التموقع في سلسلة القيمة العالمية لتصنيع السيارات ومكوناتها ومزيد الرفع من القيمة المضافة العالية للقطاع، وفق بلاغ نشرته وزارة الصناعة.

وذكر المصدر ذاته، أن تونس قد احتلت المرتبة الثانية افريقيا على مستوى تصدير مكونات السيارات لافتا إلى أن العمل جار على مستوى الوزارة من أجل مزيد استقطاب استثمارات عالمية في المجال في الفترة القادمة.

وتطرق الحضور، من جهة اخرى، إلى المحاور الأساسية لميثاق « الشراكة بين القطاعين العام والخاص للنهوض بالقدرة التنافسية لمكونات السيارات والمعدات السيارة في أفق سنة 2027″، الهادف إلى مزيد تطوير القطاع مع استعمال التكنولوجيات الحديثة للطاقات النظيفة قصد التخفيض من الانبعاثات الغازية .

ويُعد القطاع حسب بيانات نشرتها الوزارة، حوالي 280 مؤسسة صناعية منها 140 مؤسسة ذات مساهمة أجنبية و65 بالمائة منها مصدرة كليا تؤمن قرابة 100 ألف موطن شغل.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى