اقتصاد وأعمال

تونس: مقترحات من اتّحاد الشّغل للتعويض للأجراء في ظلّ أزمة “كورونا”

قدّم اليوم الجمعة 20 مارس 2020 ، الإتحاد العام التونسي للشغل، مقترحا للبنك المركزي التونسي جملة من الإجراءات التي يتعين اتخاذها للتعويض على الأضرار التي ستلحق الأجراء في ظلّ الأزمة الناجمة عن فيروس كورونا المستجد.

وأفاد اتحاد الشغل، في بلاغ أصدره عقب لقاء جمع الأمين العام للاتحاد نورالدين الطبوبي بمحافظ البنك المركزي، مروان العباسي، أن عدد من الإجراءات يتم دراستها وسيتم الإعلان عنها قريبا.

وكان الأمين المساعد بالاتحاد العام التونسي للشغل، سامي الطاهري، أفاد  أمس الخميس، لوكالة تونس افريقيا للأنباء، بأنّ الاتحاد سيدعو البنك المركزي إلى اتخاذ إجراءات تمكن من تخفيف الأعباء على المواطنين الذين تضررت قدرتهم الشرائية على خلفية الإجراءات التي تم إقرارها لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

وبيّن الطاهري، أنه من بين الإجراءات المقترحة تأجيل سداد القروض في ظل الظرف الإستثنائي الذي تهاوت فيه المقدرة الشرائية للأجراء والموظفين توازيا مع فقدان عدد هام من مواطن العمل إثر إغلاق عدد من المحلات التجارية والمقاهي، مؤكدا ضرورة تعهد الدولة بدورها الإجتماعي والتعديلي في تمكين العائلات محدودة وضعيفة الدخل من مساعدات تمكنها من التوقي بأنفسها من خطر الإصابة بالفيروس.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى