اقتصاد وأعمال

سعيدان: ارتفاع الأجور إلى 61.9% خطير ولم يحصل في أي دولة

أكد الخبير الإقتصادي عز الدين سعيدان إن كتلة الأجور قفزت إلى 61.9% من ميزانية الدولة، معتبرا ذلك غير مقبول ولم تسجله أي دولة في العالم.

وتساءل عز الدين سعيدان، في تصريح لإذاعة شمس، اليوم الأربعاء 01 ديسمبر 2021،عمّا بقي للنفقات الأخرى وللاستثمار العمومي إذا كانت كتلة الأجور تستحوذ على أكثر من 60 بالمائة، لافتا إلى أن الأجور أصبحت تلتهم الجزء الأكبر من ميزانية الدولة وهو أخطر الأشياء والمتسبب في أزمة عميقة.

واعتبر المتحدث أن الانتدابات الكثيرة التي حصلت في الوظيفة العمومية تسببت في ارتفاع قيمة الدين العمومي ليتجاوز 100 بالمائة من الناتج الداخلي الخام، لافتا إلى أن سنة 2010 كانت الوظيفة العمومية تضم 400 ألف موظف مقابل أكثر من 700 ألف موظف اليوم.

وشدد الخبير الاقتصادي على أن السعي إلى التداين لخلاص الأجور سيؤدي إلى طريق مسدود، مبينا أن 97% من ميزانية وزارة التربية تُصرف للأجور.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى