اقتصاد وأعمال

سيدي بوزيد: ممثلون عن الإتحاد الأوروبي و هياكل حكومية يقيّمون واقع التنمية بالجهة

sidi bouzid إحتضنت كلية العلوم والتقنيات بسيدي بوزيد جلسة عامة شارك فيها 3 ممثلين عن الاتحاد الأوروبي و هياكل تابعين للسلط  الجهوية وممثلي عدد من الجمعيات وناشطين من المجتمع المدني لتقييم نسق التنمية بالجهة والتعريف بفرص الاستثمار بها.

 وتندرج هذه الجلسة وفق ما أكده لورانزو كليزر المكلف بالشؤون الاقتصادية والسياسية ببعثة الاتحاد الأوروبي بتونس في اطار السياسة الجديدة للتعاون التي ينتهجها الاتحاد الأوروبي والهادفة إلى تشريك المجتمع المدني في تحديد أولويات التدخل خاصة بالنسبة للجهات الداخلية وعدم الاقتصار على المجالات التي تحددها الحكومة والأطراف الرسمية.

 كما أكد أنه ستم ضبط برنامج تعاون بين الاتحاد الأوروبي وتونس سيأخذ بعين الاعتبار النقاط التي يثيرها ممثلو المجتمع المدني خلال سلسلة من الزيارات التي يؤديها ممثلون عن الاتحاد الأوروبي وأعضاء من بعثته بتونس إلى الولايات الداخلية.

 وتم التطرق خلال الجلسة الى عدد من معوقات التنمية بولاية سيدي بوزيد وأثار ممثلون عن الجهة مسالة غياب منوال تنموي جهوي متوازن يراعي خصوصيات الولاية ويستغل الثروات الطبيعية والبشرية فيها.

 وأشار متدخلون الى ارتفاع نسق البطالة بالجهة والى وجود خلل بمنظومة التعليم بشقيها الثانوي والعالي والتي لا تراعي برامجها طلبات سوق الشغل خاصة بالجهات الداخلية وفق تقييمهم وقف ما أوردته وكالة تونس إفريقيا للأنباء .

  

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى