اقتصاد وأعمال

شركة فسفاط قفصة ترفض إحداث 5000 موطن شغل

أكد  كاتب عام جمعية ابن الشباط للعدالة والتنمية بالجريد محمد يزيد عمارة أن  شركة فسفاط قفصة عطلت انطلاقة مشروع لشركة أسترالية أردنية تونسية أرادت استغلال الفسفاط الموجود بتوزر والّتي كانت ستوفر 5000 موطن شغل.

هذا وقد قررت الشركة الاسترالية الأردنية التونسية استغلال منجم الفسفاط بالجريد بتكلفة تفوق الألف مليون  دينار  والذي من المنتظر أن يوفر 5000 موطن شغل بالإضافة إلى تعهد هذه الشركة كتابيا بإحداث مشاريع أخرى بالجهة على غرار معمل اسمنت بفواضل الفسفاط  ومستشفى متنقل و شركة نقل بري خاصة بها، وبعث مشروع لتربية المواشي والأبقار الاسترالية..

وقال عمارة أن شركة فسفاط قفصة تعتبر أن مادة الفسفاط بتوزر امتداد للحوض المنجمي  وان الشركة تريد أن تكون المستغل الوحيد لهذه المادة في تونس  وأن تحتكر فسفاط توزر كاحتياطي لها قد تستثمره مستقبلا.

وتسائل كاتب عام الجمعية عن أهمية الاحتياطي الاستراتيجي لشركة فسفاط قفصة أمام أولويات التنمية بالجنوب التونسي التي تقتضي على حد تعبيره حلولا عاجلة على مستوى التشغيل

وفي السياق ذاته قررت جمعية ابن الشباط للتنمية والعدالة بالجريد تنظيم ندوة للتحسيس بأهمية مشروع فسفاط توزر خلال الأيام القادمة بحضور خبراء استراليين والممثل القانوني للشركة .

المصدر: الأنوار

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى