-

تونس- كلية الطب بولاية مدنين:إنطلاق تركيز الخطوات الأولى للمشروع

medenine-22أدى وفد عن لجنة البناءات بوزارة التعليم العالي صباح اليوم الاثنين 3 فيفري 2014  زيارة إلى ولاية مدنين عاين خلالها احد المواقع التي تقدم بها احد مواطني المنطقة كهبة لاحتضان كلية الطب بمدنين.وتوجد قطعة الأرض التي تمسح 10 هكتارات بمنطقة المضيلات على الطريق الوطنية رقم 19 وتبعد 7 كلم عن وسط مدينة مدنين وحوالي 13 كلم عن ولاية تطاوين.واعتبرت المديرة العامة للبناءات والتجهيز بوزارة التعليم العالي سامية الطرابلسي أن معاينة الأرض تعتبر خطوة أولى في إطار انجاز مشروع كلية الطب ستعقبها مراحل أخرى وإجراءات قادمة تهم النظر في الوضعية العقارية والتنسيق مع أملاك الدولة ودراسات جيوتقنية مؤكدة أن الإرادة متوفرة لانجاز هذا المشروع وللسعي إلى التسريع في مختلف مراحل انجازه .وأوضح والى مدنين حمادي ميارة انه تم اختيار الموقع من بين مدخرات عقارية أخرى تم وضعها على ذمة المشروع لما يتميز به من خصائص باعتباره يتوسط ولايتي مدنين وتطاوين ويوجد على طريق رئيسية إلى جانب وضوح ملكيته وشساعته وانبساطه مشيرا إلى أن عديد اللجان المنبثقه عن لجنة إحداث كلية الطب بمدنين وهى لجنة الملف العقاري ولجنة البناءات واللجنة البيداغوجية ستعمل على الإحاطة بكامل مجالات المشروع لاستحثاث نسق انجازه في اقرب الآجال.وأشار إلى انه سيتم تشريك الجانب الليبي في عمل اللجنة من خلال حضور جلسات العمل باعتبار أن ليبيا ينتظر أن تكون شريكا في التمويل وفى التدريس كما انه من المرجح اعتماد اللغة الانقليزية والعربية بالكلية لفسح المجال للطلبة الليبيين والأجانب الالتحاق بها .ومن جهته ابرز رئيس لجنة إحداث كلية الطب نوفل حداد أن معاينة الوفد الوزاري لموقع احتضان الكلية يعد مرحلة جدية في أطوار تجسيد قرار إحداث الكلية من شانه أن يعطى رسالة طمأنة واستبشار بالمنطقة نحو تجسيد فعلى للمشروع فى انتظار مرحلة مهمة لإدراجه في الرائد الرسمي.وأوضح أن لجنة إحداث كلية الطب تعتزم انطلاق التدريس في السنة المقبلة بمقر وقتي موجود بمدينة مدنين في انتظار الانتهاء من أشغال انجاز المشروع مضيفا أن انجاز الكلية بالموقع الذي تم انتقاؤه اليوم من شانه أن يخفض من كلفة المشروع باعتبار قربه لمختلف الشبكات.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى