تكنولوجيا

اتصالات تونس وجمعية المدنية: 7 سنوات من الشراكة لصالح قطاع التعليم وتكافؤ الفرص

في إطار التزام اتصالات تونس بدورها الاجتماعي في التنمية المستدامة والادماج الاقتصادي وبهدف معاضدة مجهود الدولة في التربية والتعليم، تحتفل اتصالات تونس بمرور 7 سنوات على شراكتها مع جمعية ” المدنية “.

ويذكر أن اتصالات تونس وقعت شراكة مع جمعيّة ” المدنيّة ” في السنة الدراسية 2015-2014 من خلال مشروع ‘فاطمة’ الذي يهدف إلى تزويد التلاميذ في المناطق الريفية النائية بوسائل نقل آمنة تتيح لهم الوصول إلى مدارسهم، التي تقع غالبًا على بعد عدة كيلومترات من منازلهم.

ويهدف هذا البرنامج إلى دعم استراتيجية الدولة في الحد من ظاهرة الانقطاع المبكر عن الدراسة والتي مست سنويا آلاف التلاميذ خلال السنوات العشر الماضية نظرا لغياب النقل الريفي.

برنامج ‘فاطمة’، سمي على إسم أول تلميذة استفادت منه و التي وصلت اليوم إلى مستوى البكالوريا.

وقد تمّ تنفيذ هذا البرنامج بنجاح في 24 ولاية حيث مكّن أكثر من 2200 تلميذ من مواصلة دراستهم في ظروف ملائمة للتنقل بتجنب البرد وسوء الأحوال الجوية وإرهاق المسافة والمخاطر العديدة لتنقلهم سيرًا على الأقدام.

وكانت نتائج السبع سنوات مذهلة إذ انخفضت نسبة التغيّب عن المدارس من 45٪ إلى 0.05٪ في 257 مدرسة معنية بهذا البرنامج.

وقد خصصت اتصالات تونس في هذا الإطار 80 سيارة نقل ريفي لهذه المهمة وبالتالي ساهمت في خلق فرص عمل غير مباشرة.

إن التزام اتصالات تونس المجتمعي وشراكتها مع جمعية المدنية، إلى جانب استثماراتها العديدة في البنية التحتية، التي أتاحت في هذا الإطار تغطية 94 منطقة بيضاء * موزعة على 15 ولاية، هي جزء من سياسة شاملة، تهدف بها الشركة إلى أن تكون مشغلًا وطنيًا في خدمة كل التونسيين.

يمكنكم الاطلاع على ثمرة الشراكة بين اتصالات تونس وجمعية المدنيّة من خلال هذا الشريط الوثائقي الذي يحمل عنوان فاطمة :

المنطقة البيضاء: منطقة تمثل كثافة سكانية منخفضة مما يجعل أي استثمار في الشبكة غير مربح*

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى