ثقافة

تونس – الفنّان الايفواري الثّائر “ألفا بلوندي” يغنّي على ركح قرطاج

أطلّ الفنان الايفواري “ألفا بلوندي” الثلاثاء 25 جويلية 2012 ليلا على جمهوره بمهرجان قرطاج الدولي وهو يلتحف علم تونس بلونيه الأحمر والأبيض ليستقبله الجمهور تحت تأثير هالة العلم، تكتنفه رهبة الامتثال لهذا الرمز الوطني.

غصّت المدارج بجمهور جاء متلهفا لمعانقة إبداع صوت إفريقيا الهادر ويتدثر بأغانيه لتنطلق السهرة بعزف جميل إيذانا ببدئها ويشدو”بلوندي” بالشهادة “لا إله إلا الله محمد رسول الله”، مطلع إحدى أشهر أغانيه “سابي ألييه” لتنتاب الجمهور نوبة من الانتشاء اختلط فيها عزف القيثارة بقرع الطبول و نغمات الأرغن، فكان ذلك الكورال والحشد الراقص وهو يردد عن ظهر قلب هذه الأغنية ويتمايل على أنغامها من البداية إلى النهاية.

وقطع “بلوندي” الغناء ليصدح أمام جمهور بأفكار لها علاقة بالسياسة فهو فنان مناضل يدعو إلى إرساء الديمقراطية في إفريقيا، قبل أن يعود إلى حلبة الغناء فينتشي الجمهور بصوت إفريقيا، من أجل الحرية والعدالة وكل المعاني الإنسانية النبيلة.  ويتوقف مرة أخرى عن الغناء ليستغيث “كفانا فقرا فالفقر ليس قدرنا، كفانا حربا ، نريد سلما”.

وتنتهي السهرة ويبارح “بلوندي” الركح ليشدّ الرحال إلى جمهور آخر وكله تصميم وإصرار على أن يشدو دائما للحرية والسلام.. أنّه ذلك الفنان الرائع الذي لا يكف عن الغناء لكل الشعوب المقهورة والمناضلة، من أجل عالم تسود فيه قيم العدالة و السلام.

المصدر: وات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى