ثقافة

جامعة الأزهر: إجراءات صارمة ضد من يتكلّم العاميّة

أصدر الدكتور أسامة العبد، رئيس جامعة الأزهر، قرارا في اليوم الأول من العام الدراسي الجاري، يقضي بـ”عدم الحديث في المحاضرات باللغة العامية”، معتبرا ذلك بمثابة “خطّ أحمرَ” لا يمكن تجاوزه بالنسبة إلى مسؤولي الجامعة.

وقد شدّد على أنّ “مَن تثبت مخالفتُه تلك التعليمات سيتمّ تنبيهُه إلى عدم العودة إليها ثانية، فإنْ فعَل يحال إلى التحقيق”… وقال العبد إنه “من العيب أن يكون الأزهر الشريف، رغم أنه معقل العلوم العربية والإسلامية، ونجد شكاوى من الطلاب الوافدين بعدم فهمهم لغة الأستاذ، لأنه يتحدث بالعامية المصرية، والأمر نفسه بالنسبة إلى الطلبة المصريين”. وأشار المتحدثُ نفسُه إلى أنّ هذا القرار، حسب ما نقل هو “محاولة من الجامعة لحماية طلابها من العشوائية الثقافية التي تصدّرها لنا العولمة”.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى