رياضة

تونس : المصائب تتوالى على النادي الإفريقي قبل انطلاق الموسم الكروي الجديد

علمت “تونس الرقمية” أن النادي الإفريقي أصبح مهددا بالمنع من الانتداب لسوقي انتقالات مرة أخرى بعد أن سلطت عليه لجنة التأديب التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” خلال شهر سبتمبر الماضي عقوبة حرمته من التعاقدات في الميركاتو الشتوي الفارط و سوق الانتقالات الصيفية الحالية.

و قد راسلت لجنة التأديب بالفيفا فريق باب الجديد و أمهلته إلى غاية يوم الأحد 18 أوت الجاري لخلاص مستحقات مهاجمه السابق ماتيو روزيكي المقدرة بـ292 ألف يورو أو الحرمان من التعاقدات لسوقي انتقالات.

و تعاقد نادي باب الجديد مع صابر خليفة لثلاثة مواسم والسينغالي فالي نداو لخمس سنوات انطلاقا من الميركاتو الشتوي القادم لكن في صورة عدم خلاص مستحقات روزيكي فإن الفريق لن يتسنى له تأهيلهما.

من جهة أخرى فقد أشعرت المحكمة الدولية للتحكيم الرياضي النادي الإفريقي بضرورة خلاص مستحقات المهاجم السابق يوهان توزغار قبل يوم 12 أوت الجاري.

و حددت “التاس” تاريخ 12 أوت الجاري كآخر مهلة للخلاص قبل عرض الملف على لجنة التأديب التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” التي ستتولى منح مهلة جديدة للأحمر و الأبيض من أجل الخلاص و إلا فإن الفريق سيكون عرضة لعقوبات قاسية.

و لا يزال أمام نادي باب الجديد متسع من الوقت ليطوي هذا الملف حيث يتوقع أن يغلق في غضون ثلاثة أشهر تقريبا بين الآجال التي ستتخذ خلالها لجنة التأديب قرارها فضلا عن المهلة التي ستضعها للسداد.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com