-

خطير: بن حسّانة لا يزال رهينة !

تمّ يوم أمس الأربعاء إحتجاز الحكم محمد بن حسّانة وهو في طريقه لإداراة مباراة قوافل قفصة ومستقبل المرسى على بعد 40 كيلومتر من مدينة قفصة عن طريق قطّاع طرق على مستوى منطقة العمران التابعة لولاية سيدي بوزيد.

وحسب أخر الأخبار من أحد الأطراف المقرّين من عائلة الحكم التونسي فإنّ محمد بن حسانة لا يزال لهذه الحظة محتجز.

وهنا نطلب من رجال الأمن الإسراع في إنقاذ حكمنا الدولي والتحرّك في أسرع وقت ممكن.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى