رياضة

صديقة كاسياس تتحدى مورينو

morinoعادت سارة كاربونيرو صديقة قائد ريال مدريد ” إيكر كاسياس ” إلى إثارة الجدل مرة اخرى  فبعدما إنتشرت الأخبار التي كانت قد أكدت أنها على وشك إعتزال العمل الصحفي خرجت سارة في حديث لصحيفة الكونفيدال الرقمية  تؤكد من خلاله بأنه ليس لها أي نية في ترك العمل الصحفي وتنفي جميع الأنباء حول ذلك بقولها ” أنا صحفية قبل أن أكون صديقة لإيكر كاسياس.”و على الرغم من الأنباء التي ترددت مؤخرا حول سارة و نيتها في ترك مجال الإعلام إلا أنها كانت مجرد تكهنات لأ أساس لها من الصحة  و ترغب سارة بالبقاء على رأس عملها بالإضافة الى الإستمرار في علاقتها مع كاسياس مما يضمن لها البقاء على إطلاع كامل بما يجري في أروقة القلعة البيضاء و خصوصا غرف الملابس .جديرٌ بالذكر أن سارة كانت قبل فترة من الآن أكدت أن هناك مشاكل كبيرة في غرف خلع الملابس بين اللاعبين ومورينيو مثيرةً بذلك ضجةً كبيرةً في وسائل الإعلام الإسبانية بعد أن كان جميع اللاعبين والمدرب قد نفوا ذلك تماماً .

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى