رياضة

كريم الهلالي: تعرضنا لمظلمة بإسناد تنظيم دورة 2016 لمصر

handأكد كريم الهلالي رئيس الجامعة التونسية لكرة اليد أن  إسناد تنظيم دورة بطولة إفريقيا للأمم 2016 لمصر يعد مظلمة وطعنة في الظهر بالنسبة لتونس التي كان الاتحاد الإفريقي للعبة رفض مطلب ترشحها في مناسبتين خلال المدة النيابية للمكتب التنفيذي الحالي.

وأوضح خلال ندوة صحفية عقدها صباح الجمعة قبيل مباراة تونس وانغولا لحساب الدور نصف النهائي لبطولة السيدات ان تونس كانت قدمت ترشحها لتنظيم دورة 2012 غير انه تم إسنادها للمغرب مشيرا الى انه من غير المنطقي ان يتم إسناد دورتين لمصر في فترة نيابية واحدة.

وعن ملف ترشح تونس أفاد الهلالي أننا قدمنا ملفا دسما كماان العرض الذي ألقيناه للدفاع عن حظوظنا لاقى استحسان الجميع على عكس الملف المصري الذي وجهت له بعض الانتقادات وكنا تقريبا متيقنين من أننا سنحصل على تنظيم الدورة القادمة الا ان التصويت بنسبة 5 مقابل 3 وان كان في ظاهره ديمقراطيا وشفافا الا انه في باطنه تكمن خفايا أخرى  على حد تعبيره.

كما ارجع حرمان تونس من تنظيم الدورة القادمة الى  غياب التلفزة التونسية التي لو كانت تحصلت على حقوق البث الحصري للبطولة لكانت متواجدة في الاجتماع و لكان لها وزن في التأثير على التصويت  مبينا انه  قام بمساع حثيثة من اجل ان تقتني تونس حقوق البث الا ان المماطلة ضيعت الفرصة من أيدينا  على حد قوله.

واضاف في ذات السياق ان الاتحاد الإفريقي اضاع على نفسه فرصة اثبات استقلاليته عن الاتحاد الدولي بانحيازه للطرف المصري

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى