رياضة

معطى جديد و خطير في حادث شوماخر !!

shumakerقال مصدر مقرب من الحادث الذي تعرض له مايكل شوماخر أن الكاميرا التي كانت مثبتة على خوذة السائق الألماني كانت تعمل وأن الصور قابلة للاستغلال مشيرا إلى أنها “وثيقة مهمة”.وكانت عائلة شوماخر الذي لا يزال في غيبوبة بمستشفى غرونوبل (شرق فرنسا) سلمت إلى المحققين الكاميرا التي تم اكتشافها يوم الجمعة الماضي بعد 5 أيام على الحادث.ولا أحد يعلم إذا كان بإمكان الصور التي تم تسجيلها تحديد ظروف سقوط شوماخر وتحديدا السرعة التي كان يتزلج بها قبل أن يرتطم رأسه بصخرة خارج مضمار التزلج في منتجع ميريبيل بجبال الألب الفرنسية.وبحسب أطباء مستشفى غرونوبل فإن الاصطدام حصل “بحركة قوية”، بيد أن المتحدثة باسم العائلة سابين كيهم أكدت أن شوماخر كان يساعد أحد الاصدقاء ولم يكن يتزلج بسرعة.France 24

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى