سياسة

أحمد ابراهيم: “يجب أن لا يسمح النظام الدّاخلي للمجلس التأسيسي بهيمنة الأغلبية على الأقلية”

أكد أحمد إبراهيم عضو المجلس الوطنى التأسيسي والأمين الأول لحركة التجديد أن النظام الداخلي للمجلس يجب أن يراعي التعددية داخله ويتجنب هيمنة الأغلبية على الأقلية مبرزا ضرورة أن يتركز  العمل على صياغة دستور يكون لكل التونسيين.

أما عن التنظيم المؤقت للسلط، فقد أوضح إبراهيم قبل انطلاقأشغال الحصة الثالثة من الجلسة الافتتاحية أنه سيتم النظر فى المقترحات التى كانت أعدتها لجنة بالهيئة العليا لتحقيق أهداف الثورة والاصلاح السياسي والانتقال الديمقراطى حول هذه المسالة.

وذكر بالاتفاق السابق الحاصل حول مدة عمل المجلس والحكومة والتي حددت بسنة لاعتبارهما سلط انتقالية مؤكدا على أهمية أن يقع تنظيم السلط على أساس هذا المعطى.

واستبعد أن تكون وثيقة الخبراء من قبيل الوصاية على المجلس مؤكدا أنه “يمكن الاستغناء عنها وعدم اعتبارها”.

المصدر: وات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى