سياسة

إمكانيّة إنضمام التحالف الديمقراطي إلى حكومة العريض

قال يوم الخميس 28 فيفري 2013،محمد الحامدي المنسق العام للتحالف الديمقراطي “إن التحالف قد ينضم إلى الحكومة المرتقبة في صورة توفر جملة من الضمانات أولها تحييد وزارات السيادة”.

وأضاف الحامدي أنه أكد للعريض تمسك حزبه بتحديد أولويات واضحة لعمل الحكومة من بينها توفير الأمن والحد من العنف السياسي والديني واتخاذ إجراءات قانونية ضدّ روابط حماية الثورة.

 ودعا الحامدي إلى ضرورة أن تعمل الحكومة المرتقبة على مقاومة الفساد وغلاء المعيشة والالتزام بخارطة طريق واضحة يتم بمقتضاها تحديد أجال انتهاء أعمالها.

 وأكد أن الإعلان الرسمي عن موقف التحالف من مشاركته أو عدمها سيكون بعد اكتمال الصورة حول المشاورات التي يجريها رئيس الحكومة مع الأحزاب وبعد استشارة هياكل التحالف قائلا إذا قدرنا أن هذه الحكومة تستجيب إلى مصلحة الوطن سننضم إليها، بحسب قوله.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى