سياسة

التكتل: ”التحوير الوزاري تضمّن وجوها تجمعية وأخرى مدافعة على التطبيع مع الكيان الصهيوني”

طالب المكتب السياسي لحزب “التكتل الديمقراطي من أجل العمل والحريات”، نواب الشعب في البرلمان بالتصدي للتعيينات الأخيرة التي تضمنها التحوير الحكومي الذي أعلن عنه رئيس الحكومة يوسف الشاهد أول أمس الإثنين، معتبرا أنّها تعيينات شملت وجوها تجمعية من آخر حكومة الرئيس الأسبق زين العابدين بن علي مع تواجد وجوه مدافعة على التطبيع مع الكيان الصهيوني.

كما طالب المكتب السياسي للتكتل في بيان أصدره أمس الأربعاء 8 نوفمبر 2018، رئيس الحكومة، يوسف الشاهد، بطلب تجديد الثقة في حكومته من مجلس نواب الشعب إحتراما للتسيير الديمقراطي”.

ولاحظ الحزب في بيانه، أن هذه الحكومة ليس لها برنامج لإصلاح الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية، كما أنها ارتكزت على ائتلاف جديد مع دخول بارز لوجوه تجمعّية، من آخر حكومة الرئيس الاسبق زين العابدين بن علي، مع تأكيد تواجد وجوه مدافعة على التطبيع مع الكيان الصهيوني.

 

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى
Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com