سياسة

التكتّل يشترط تغيير وزير العدل ووزير الخارجية للبقاء في الحكومة

أكد عضو المكتب السياسي لحزب التكتل من أجل العمل والحريات جلال بوزيد، على هامش اجتماع المكتب الّذي لا يزال متواصلا إلى حد الآن أن الحزب يشترط تغيير وزير العدل نور الدين البحيري ووزير الشؤون الخارجية رفيق عبد السلام للبقاء في الائتلاف الحاكم.

كما تحدث عن ضرورة تحييد وزارات السيادة وفصل إدارة الجماعات المحلية والجوانب الإدارية على وزراة الداخلية وتخصيص كتابة دولة تُعنى بها، وإمكانية تسليم مهامها لكاتب الدولة المكلف بالإصلاح في وزارة الداخلية حاليا سعيد المشيشي مع الإبقاء على وزير الداخلية علي العريض في منصبه.

كما أكد جلال بوزيد أن التكتل متمسكا بإدخال شخصيات وطنية مستقلة للحكومة في التحوير الوزاري المرتقب.

وأشار عضو المكتب السياسي للتكتل إلى إمكانية تنازل الحزب عن بعض الحقائب الوزارية.

ولا يزال المكتب السياسي لحزب التكتل مجتمعا إلى حد الآن للحسم في مسألة بقاء الحزب في ائتلاف الترويكا أو يغادره.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى