سياسة

الجبالي يواصل مشاوراته مع بقية الأحزاب السياسية

استأنف رئيس الحكومة المؤقتة حمادي الجبالي، عشية اليوم الاثنين بدار الضيافة بقرطاج، مشاوراته مع عدد من قياديي الأحزاب السياسية، منهم من لم يشارك في اللقاء التشاوري الذي التأم الجمعة الماضي، حول تشكيل حكومة كفاءات وطنية غير متحزبة.

وقد حضر لقاء ،الاثنين، كل من راشد الغنوشي وعامر العريض (حركة النهضة) ومصطفى بن جعفر (حزب التكتل من أجل العمل والحريات) والباجي قائد السبسي (حركة نداء تونس)، وعزيز كريشان (حزب المؤتمر من أجل الجمهورية) ومحمد الحامدي ومحمود البارودي والمنصف شيخ روحه (التحالف الديمقراطي) وأحمد نجيب الشابي ومية الجريبي (الحزب الجمهوري) وجنيدي عبد الجواد وسمير الطيب (المسار الديمقراطي الاجتماعي).

كما يشارك في هذا اللقاء التشاوري الثاني، كل من محمد بوعبدلي (الحزب الجمهوري المغاربي) ولزهر بالي (حزب الأمان) وعلي بن رمضان (حزب العمل التونسي) ومحمد القوماني (حزب الإصلاح والتنمية) وكمال مرجان (حزب المبادرة) ومحمد الإبراهمي وزهير المغزاوي (حركة الشعب) وبلقاسم حسن (حزب الثقافة والعمل) ومحمد الطاهر إلاهي (كتلة الحرية والكرامة).

يذكر أن مجلس الشورى لحركة “النهضة” المنعقد يومي 16 و17 فيفري الجاري أكد في بيانه الختامي “التمسك بخيار الحركة في تشكيل حكومة سياسية ائتلافية منفتحة على الخبرات الوطنية الملتزمة بتحقيق أهداف الثورة” معتبرا أن مبادرة حكومة التكنوقراط “لا تستجيب لمتطلبات المرحلة”.

وكان رئيس الحكومة حمادي الجبالي، أكد عقب اجتماع يوم الجمعة الماضي “وجود تقدم وتطور في كل النقاط التي أثيرت”،معلنا استئناف المشاورات الاثنين “لمزيد النقاش” حول مبادرته.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى