سياسة

بطلب من راشد الغنّوشي، الحكومة العراقية تعِدُ بتأجيل حكم الإعدام ضدّ يسري الطريقي

وعد رئيس الوزراء العراقي نور المالكي بتأجيل حكم الإعدام في حق الشاب التونسي يسري الطريقي بما يتيح الوقت لإعادة النظر في القضية برمتها.جاء ذلك بعد مكالمة هاتفية أجراها رئيس حزب “حركة النهضة” راشد الغنوشي صباح اليوم مع نوري المالكي طلب فيها الغنوشي من رئيس الحكومة العراقية التدخل لتأجيل تنفيذ حكم الإعدام في حق الشاب التونسي.

يذكر أن الشاب يسري الطريقي المحكوم عليه بالإعدام كان قد أدين في أكتوبر 2006 ببغداد من قبل محكمة الجنايات المركزية العراقية بالمشاركة في حادثة تفجير مرقد الإمامين بسامراء في فيفري 2006.

وقد تولت القوات الأمريكية في جويلية 2009 تسليم يسري الطريقي إلى السلطات العراقية التي حاكمته، لكن أقرت محكمة التعقيب حكما ببراءته من تهمة الضلوع في أعمال إرهابية بالأراضي العراقية.

وفي فيفري 2011 تلقى يسري رسالة من وزارة العدل العراقية تعلمه فيها بأنه تمت إعادة محاكمته غيابيا وإصدار حكم بالإعدام في حقه استنادا إلى التهم نفسها الموجهة إليه سابقا. وأعلنت وسائل الإعلام العراقية أن الرئيس جلال الطالباني قد صادق على حكم الإعدام الصادر في حق يسري الطريقي.

المصدر: (بلاغ/وكالات)

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى