سياسة

الحكومة تقرّ إجراءات عاجلة لفائدة عائلات شهداء الثّورة وجرحاها

التأم مساء يوم الأربعاء بقصر الحكومة بالقصبة مجلس وزاري مضيّق بإشراف رئيس الحكومة، حمادي الجّبالي وبحضور عدد من أعضاء الحكومة، للنّظر في تنفيذ الإجراءات المعلن عنها في اجتماع مجلس الوزراء المنعقد في 28 ديسمبر 2011 بخصوص ملفيّ مصابي الثّورة وعائلات الشّهداء.

وأفاد سمير ديلو، الناطق الرسمي باسم الحكومة  أن المجلس الوزاري أقرّ بعد الاجتماع الإجراءات التالية:

  • صرف قسط ثان من التّعويضات مساو للقسط الأوّل لفائدة مصابي الثّورة وعائلات شهدائها بداية من يوم 16 جانفي 2012
  • منح بطاقة لمصابي الثّورة وأفراد عائلات شهدائها المنصوص عليهم بالفصل الثّامن من المرسوم عدد 97 لسنة 2011 المؤرّخ في 24 أكتوبر 2011 تخول لهم التنقّل والعلاج المجانيّين وذلك بداية من16  جانفي 2012.
  • تكليف وزير الصّحّة بتشكيل لجنة طبّية وطنية لفحص جرحى الثّورة وتحديد متطلّبات علاجهم وتوجيههم إلى المؤسّسات الاستشفائية المختصّة، على أن تشرع هذه اللجنة في عملها بداية من 9 جانفي 2012.
  • تمتيع مصابي الثّورة وفرد واحد من عائلة كل شهيد بتنفيل في التّشغيل في القطاع العمومي.

المصدر: وات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى