سياسة

الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان تطالب بجعل حقوق الانسان محورا أساسيا في الدستور الجديد

دعت الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان في بيان أصدرته السبت 10 ديسمبر 2011، المجلس التأسيسي إلى اعتبار منظومة حقوق الإنسان “محورا أساسيا في الدستور الجديد”، مطالبة “بتشريكها في كل فعاليات المجتمع المدني عند صياغة الفصول ذات الصلة، بما يقطع مع ما حصل في الدستور السابق من تجاوزات”.

وأكدت على أن انتخاب المجلس الوطني التأسيسي وتكليفه بصياغة دستور جديد “يحمله مسؤولية ضمان تفعيل حقوق الإنسان، بما هي قيم وآليات تضمن كرامة المواطنات والمواطنين”.

وأوضحت الرابطة أن حقوق الإنسان تبقى شعارات ما لم يتم تكريسها بآليات حماية تضمن ممارستها الفعلية وأن هذه الحقوق في كل أبعادها مضمونة في المواثيق والمعاهدات الدولية التي صادقت الدولة التونسية على معظمها، مما يستوجب “تضمين إلزاميتها وعلويتها صلب الدستور، دون تحفظ أو احتراز يفرغها من محتواها”.

المصدر: وات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى