سياسة

السفارة الفرنسية: موقف نواب البرلمان الفرنسي من اعتصام الرحيل لا يمثّل الموقف الرسمي

أكّدت السفارة الفرنسية بتونس أنّ تحرّك النواب الفرنسيين الذين ساندوا اعتصام نظرائهم التونسيين من المنسحبين من المجلس التأسيسي في ساحة باردو لا يمثّل موقف الدولة الفرنسية، حسب قول النائب الأول لرئيس المجلس الوطني التأسيسي محرزية العبيدي اليوم الخميس.

وكان عدد من نواب البرلمان الفرنسي وعلى رأسهم زعيم جبهة اليسار جون لوك ميلونشون قد عبّروا عن تضامنهم مع النواب المنسحبين وشاركوا في مظاهرات جبهة الإنقاذ.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى