سياسة

الشاهد: “الادارة التونسية مطالبة اليوم بالقيام بالاصلاح والتجديد”

أكّد رئيس الحكومة يوسف الشاهد، اليوم الثلاثاء 26 جوان 2018، بأنّ الادارة التونسية مطالبة اليوم بالقيام بالاصلاح والتجديد وخلق الفرص واستقطاب الكفاءات، مبرزا في ذات الوقت أنها قامت منذ ما بعد الثورة بدور هام وساهمت الى حد بعيد في مرور البلاد من فترة الخوف والشك الى فترة الأمل والثقة والبناء.

وأضاف الشاهد، لدى افتتاحه بالعاصمة أشغال المؤتمر السنوي للمعهد الدولي للعلوم الادارية، أن الصعوبات الحقيقية تتمثل بالخصوص في بطء نسق الاصلاحات العميقة والجوهرية التي على الادارة العمومية تنفيذها وعلى الاطراف الاقتصادية والاجتماعية مساندتها والحرص على تفعيلها وفق جدول زمني محدد والمساهمة كل من موقعه في تجسيمها على الرغم من تداعياتها الحينية على مكاسب الاجتماعية والقدرة الشرائية.

وأبرز أن هذا المؤتمر يعد فرصة وإسهاما جديدا لمزيد تطويرالأبحاث العلمية الإدارية ويوفر فضاء لاستعراض عديد التجارب لبلدان مختلفة في مجالات ذات صلة مباشرة بالحوكمة كالشراكة بين القطاع العام والخاص والصلابة المالية للحوكمة المحلية ومقاومة الرشوة ومحاربة الفساد وإدراة المخاطر و”الارهاب الرقمي” وسبل مجابهته.

كما قال إن تونس تبقى منفتحة على التجارب والممارسات الناجحة في مجالات الحوكمة المستدامة وتسعى لتكثيف وتنويع فرص الاستفادة من الخبرات والتراكمات الإيجابية التي تطورت في البلدان الشريكة، مبرزا أنها اختارت الاصلاح والتحديث نهجا وخيارا استراتيجيا على الرغم من الصعوبات ووضعت خارطة طريق للاصلاح الاقتصادي والاجتماعي في أفق 2020

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى