سياسة

المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل تلغي زيارتها إلى تونس

أعلن يوم أمس مساعد المستشارة الالمانية انجيلا ميركل، أن المستشارة ميركل ألغت زيارة لتونس كان من المقرر أن تقوم بها في اوائل شهر أكتوبر القادم، وذكرت صحيفة ألمانية ان الإلغاء يرجع الى بواعث قلق امنية بسبب الاضطرابات التي شهدتها المنطقة خلال الاحتجاجات على الفيلم المناهض للاسلام.

وقال المتحدّث باسم ميركل ستيفين سايبرت أن الزيارة ألغيت “بالاتفاق مع الحكومة التونسية”. وامتنع عن الافصاح عن سبب الالغاء لكن صحيفة فاينانشال تايمز دويتشلاند أرجعته الى بواعث قلق أمنية في عرض موجز لعدد يوم الخميس.

واتخذت المستشارة موقفا تصالحيا مع مسلمي ألمانيا خلال حديث عبر الهاتف مع انصار حزبها في وقت متأخر يوم الاربعاء. وقالت انه مع وجود أكثر من ثلاثة ملايين مسلم في المانيا صار الاسلام “جزءا منا”.

وأشارت الى الاحتجاجات العنيفة على فيلم “براءة المسلمين” التي تعرّضت خلالها السفارة الالمانية في السودان للاقتحام هذا الشهر “معظم المسلمين في ألمانيا نأوا بأنفسهم بوضوح عن مثل هذه الافعال.”

وانتقدت الحكومة الالمانية الفيلم ووصفته بأنه هجوم فجّ على الاسلام كما وصفه وزير الخارجية جيدو فسترفيله بأنه “فيديو معاد للاسلام ويحض على الكراهية”. وتقول السلطات الالمانية أنّها ستنظر في منع أيّ محاولة لعرضه.

المصدر: وكالات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى