-

الهاشمي الحامدي: “سنفوز بأغلبية مريحة في الانتخابات القادمة مهما كانت العراقيل”

قال الهاشمي الحامدي مؤسس العريضة الشعبية في تصريح للشروق أن ما يتعرض له من تجاهل إعلامي هو و انصاره من طرف التلفزة الوطنية وقناتي حنبعل ونسمة لحجب صوته عن الوصول للناس يعبر عن عدم احترام القائمين على هذه القنوات لنتائج الإنتخابات الأخيرة ولآراء مئات الآلاف من التونسيين الذين صوّتوا للعريضة الشعبية.

وتعهد الحامدي بأن يهزم هذا الحصار ويفوز بأغلبية مريحة في الانتخابات الرئاسية والتشريعية المقبلة.

وقال الحامدي: “إن هذه القنوات تستضيف بشكل يومي تقريبا ممثلين لأحزاب لم تحصل على أي مقعد في الإنتخابات، أو حصلت على مقعد أو مقعدين فقط، وتتفق جميع هذه القنوات على تجاهلي رغم أنني قدمت البرنامج العملي الوحيد القادر على تحقيق مطالب الشعب التونسي وأهداف ثورة 17 ديسمبر المجيدة، من خلال التزامي بتطبيق برنامج الصحة المجانية ومنحة البطالة والتنقل المجاني للمسنين”.

وقال الحامدي: “إن ما فات خصومي السياسيين والإعلاميين، وما يستحيل عليهم مواجهته، هو أن برنامج العريضة الشعبية الذي تقدمت به ليس تنظيما حزبيا صغيرا يمكن أن يقضوا عليه، وإنما هو فكرة يتقبلها التونسيون بقلوبهم وعقولهم من دون الحاجة لأي بطاقة انخراط في حزب العريضة الشعبية، وهم من سينصرها بقوة في الانتخابات المقبلة حتى لو استمر الحصار السياسي والإعلامي قائما، لأن الشعب اكتشف أن وعود أحزاب النهضة والمؤتمر والتكتل وهم وسراب”

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى