سياسة

بالأسماء: محمد مسيليني يكشف جملة من شبهات الفساد المتعلّقة بالحبيب الجملي و عدد من أعضاء حكومته [صورة]

في تدوينة نشرها اليوم على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك كشف عضو المكتب السّياسي لحركة الشّعب محمد المسيليني عن جملة من شبهات فساد متعلّقة برئيس الحكومة المكلّف و بعدد من أعضاء الحكومة التي تنتظر المصادقة عليها من قبل مجلس نواب الشّعب يوم الجمعة القادم، وفق نصّ التدوينة.

و كتب المسيليني: “وزراء و كتاب دولة برتية فاسدين او مناشدين او متلونين.
رئيس الحكومة المكلف و حسب ما جاء في العديد من التدوينات و التصريحات متعلقة به شبهات فساد مرتبطة باطعام اسماك الاحواض في جرجيس و بالقمح الفاسد و ايضا بضيعة دولية
وزير شؤون اجتماعية متعلقة به شبهات فساد عندما كان رئيس مدير عام حسب رئيس هيئة مكافحة الفساد.
وزير التنمية متعلقة به قضية فساد لا تزال جارية.
وزير الرياضة متعلقة بزوجته قضية سرقة رفعها السيد سليم شيبوب متهما ايها بسرقة منزله في 2011.
وزراء و كتاب دولة دون مستوى علمي يذكر: وزير السّياحة /وزير الشباب و الرياضة/وزير الثقافة “و هذا وزير فضيحة” /كاتبة الدولة للسياحة بائعة الزرابي في الكاف.
وزراء و كتاب دولة تجمعيون متحولون الى نهضاويين : وزيرة التجهيز المناشدة/وزير التشغيل/كاتب الدولة للطاقات المتجددة
وزراء فاشلون في حكومات سابقة : بشير الزعفوري/ نورد الدين السالمي/منجي مرزوق/.
وزراء وكتاب دولة برتبة وهابي او ارهابي : رشيد الطباخ /محمد شيحة.
وزراء برتبة قضاة غير محايددين : سفيان السليطي علما و ان نجله مترشح على قائمة راشد الغنوشي في تونس 1 خلال انتخابات 2019/ القديري وزير العدل الذي كان مدير ديوان البحيري و حكم بعدم سماع الدعولى في قضية اغتيال لطفي نقض/ وزير الدفاع عماد الدرويش الذي حكم بحل الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان و جمعية القضاة
كاتبة دولة للصحة لا تنطق العربية ويبدو انها تمثل الدولة الفرنسية في الحكومةهذه هي تركيبة حكومة النهضة التي سترفع التحديات و التي يمكن التجريح في كل فرد فيها علاوة على العدد الضخم من الوزراء و كتاب الدولة “42” دون احتساب الكاتب العام للحكومة و المستشارين برتبة وزير الذين سيحيط بهم رئيس الحكومة نفسه
هل هناك تردي اكثر من هذا التردي”

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى