سياسة

تونس- الجمعية التونسية للشفافية المالية تُلوِح بإمكانية طلب إقالة المنصف المرزوقي

لوّح  رئيس الجمعية التونسية للشفافية المالية سامي الرمادي في تصريح لشمس آف آم يوم الأربعاء 15 أوت 2012، بإمكانية طلب إقالة رئيس الجمهورية المنصف المرزوقي، وذلك على خلفية عدم تقديم حزب المؤتمر من أجل الجمهورية الذي كان يترأسه المرزوقي، لكشوفات مصاريف حملته الانتخابية إلى دائرة المحاسبات.

وانتقد سامي الرمادي إسناد الحكومة عددا من المشاريع إلى دولة قطر دون طلب عروض، واعتبره تبديدا للمال العام.

وأكّد الرمادي أنّ أجور نواب المجلس الوطني التأسيسي عالية جدا، خاصة وأنها تصل إلى أكثر من 10 آلاف دينار لبعض النواب، في وقت تمر فيه تونس بظروف اقتصادية حادة.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى