سياسة

تونس -الجمهوري يتحفّظ على تركيبة الحكومة بسبب إبقاء جمعة على بن جدو والورفلي ويتهم المرزوقي بخرق القانون

hokoumaأكّد القيادي في الحزب الجمهوري عصام الشابي هذا الصباح لتونس الرقمية أنّ  الحزب تحفظ  على تركيبة الحكومة الجديدة بسبب إبقائها على وزير الداخلية  لطفي بن جدو ونضال الورفلي اللذين كانا ضمن حكومة على العريض.

 و  لاحظ بأنّ قرار رئيس الجمهورية منصف المرزوقي الذي سارع في إعادة تكليف مهدي جمعة  رئيسا للحكومة الجديدة  كان مخالفا للقانون المنظم للسلط العمومية  بتجاوزه  لبند المشاورات مع  الاحزاب و الكتل النيابية بهدف الوصول إلى توافق جديد حول إمكانية إعادة تكليف جمعة  مشيرا إلى انّ  إرساء الديمقراطية  يقتضي إحترام القانون  و هذا القرار هو خرق واضح للقوانين المعمول بها .

و أوضح الشابي في ذات السياق بأنّ مهدى جمعة لم يأخذ بعين الاعتبار أراء العديد من الأحزاب في الحوار الوطني التي طالبت بأن تقطع الحكومة الجديدة نهائيا مع سابقتها وأصر على الإبقاء على كل من لطفي بن جدو في حقيبة الداخلية ونضال الورفلي في خطة وزير لدى رئيس الحكومة مكلف بتنسيق ومتابعة الشؤون الاقتصادية بإعتبار أن القاعدة الأساسية هي إرساء حكومة مستقلة تنطلق من ورقة بيضاء بحسب خريطة الطريق.

وقال الشابي أن  تركيبة الحكومة الجديدة ستقلص من حظوظ التوافق حولها سيما مع جسامة التحديات الاقتصادية والاجتماعية والأمنية  مشيرا إلى أن الحزب الجمهوري سيحدد موقفه النهائي من الحكومة بعد تقديم جمعة لبرنامج حكومته إلى المجلس الوطني التأسيسي غدا  و ذلك على ضوء إستعداداته لمراجعة قانون المالية  و تحييد الإدارة  و حلّ رابطات حماية الثورة  و التصدي لغلاء الأسعار …

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى