سياسة

تونس- الحبيب اللّوز يؤكّد: كلمة “ضرب” الصحفيين مقصودة.. أين المتملّقون منهم لبن علي؟

قدّم الحبيب اللوز قيادي بحركة النهضة اليوم 10 سبتمبر 2012  على موجات شمس آف آم تفسيرا لدعوته “لضرب الإعلام” التي دعا لها يوم الجمعة 7 سبتمبر في اطار حملة “إكبس” بساحة القصبة خلال خطبة الجمعة، موضّحا أنّه يقصد ضرب “أوكار المفسدين في قطاع الإعلام وأعدائه”.

وأضاف أنّ الدعوى القضائية التي رفعتها ضدّه نقابة الصحفيين التونسيين  “مفتعلة”، معبّرا عن تحدّيه لهم قائلا:” القانون بيننا”.

وأوضح الحبيب  اللوز أنّ كلمة “ضرب” لها معنى شامل يمكن أن تكون ضرب بالعصي أوضرب سياسي أو قانوني.

وصرّح بأنّ كلمة “ضرب” موزونة ومحسوبة عندما نطق بها متسائلا أين المتملقون لبن علي؟ أين القائمة السوداء للصحفيين؟.

وأكّد أن هؤلاء آنفي الذكر من دعا لضربهم بالقانون، على حد تعبيره قائلا:” الذين خانوا تونس وتملّقوا للطاغية ومازالوا حتى الآن في نفس مواقعهم…”.

وقال إنّ “صرخته  صرخة مسؤوليّة”.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى