سياسة

تونس- حمادي جبالي لمساعدة وزيرة الخارجية الأمريكية: “مرتكبي أعمال العنف سيحالون إلى القضاء”

وأضافت دجونس، عقب لقائهاإستقبل رئيس الحكومة حمادي الجبالي، الاثنين 01 أكتوبر 2012، بإيليزابيت دجونس مساعدة وزيرة الخارجية الأمريكية المكلّفة بشؤون الشرق الأدنى، بدار الضيافة بقرطاج،

وأكّدت إيليزابيت دجونس أنّ زيارتها جاءت بطلب من الرئيس الأمريكي باراك أوباما ومن وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون، “مجدّدة سعي الإدارة الأمريكية إلى مواصلة العمل مع تونس في مختلف المجالات”،  حسب بلاغ صادر عن رئاسة الحكومة.

ومن جهته أعرب الجبالي عن أسفه “لما حدث مؤخّرا بمحيط السفارة الأمريكية بتونس” وإدانته “لأعمال العنف التي من شأنها أن تسيء إلى تونس”، حسب تعبيره، مجدّدا حرص الحكومة على توفير الحماية الضرورية لكل البعثات الأجنبية على الأراضي التونسية وعلى “متابعة مرتكبي أعمال العنف وإحالتهم إلى القضاء، في ظل احترام القانون”، وفق نص البلاغ.

كما مثل اللقاء مناسبة لتناول علاقات التعاون القائمة بين تونس والولايات المتحدة الأمريكية.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى