سياسة

تونس – راشد الغنّوشي: هناك أطراف تسعى إلى إشاعة الفوضى لأنها فشلت في مواجهة النهضة

اعتبر اليوم رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي في تصريح لشمس أف أم على هامش تنظيم الحركة لجلسة لانتخاب رئيس مجلس الشورى، أن الوضع في البلاد هادئ ما عدا بعض المناطق التي تحاول فيها بعض القوى المضادة للثورة أن تُحدث الاضطراب وتُشيع الفوضى وأن تفرض على العمال والمؤسسات اضرابات بالقوة.

وفيما يتعلق بحادثة الاعتداء على مقر حركة النهضة يوم امس بولاية صفاقس، بيّن راشد الغنوشي أن العنف يقوم به أُناس يائسون فشلوا حسب قوله أمام صناديق الاقتراع وفشلوا في أن يُسقطوا الحكومة بالبرلمان، ووصف الغنوشي هؤلاء الناس الذي يتحدث عنهم بالفوضويين.

وقال الغنوشي أن هناك اطرافا تسعى إلى تعطيل آلة الإنتاج،  وإشاعة مزيد من البطالة لأنهم فشلوا  في مواجهة النهضة فلم يبقى لهم إلّا أن يُوظفوا ما عبر عنه بالمال الفاسد للاعتداء على الحركة.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى