سياسة

تونس/ريم المورالي:”مداخلة قيس سعيّد شبه حربية وتتضمّن رسائل مبطّنة للغنوشي” [تسجيل]

في تصريح لتونس الرّقمية اليوم السبت 23 ماي 2020، اعتبرت رئيسة حزب الاستقلال التونسي ريم المورالي أنّ رئيس الجمهورية قيس سعيّد خرج عن المألوف في خطابه الخاص بتهنئة التونسيين لا عن المعايدات فقط بل كان مغايرا لما عهدناه منه رغم محافظته على الشكل العام للخطاب.

كما تابعت المورالي بأنّ الأسلوب المعتمد من قبل سعيّد ظهر بالكاشف أنّه مدروس ويهدف لمقاصد معيّنة معتبرة أنّ هذه المداخلة هي شبه حربية وتتضمّن إعلانا باطني للحرب وفق تعبيرها.

وأشارت محدّثتنا إلى أنّ تذكير قيس سعيّد بكونه الرئيس الوحيد للبلاد هو رغبة منه لإعادة الأمور إلى نصابها وهي رسالة واضحة وجليّة لرئيس البرلمان راشد الغنّوشي، كما حذّر الكثيرين ممن اعتبرهم تجاوزوا حدودهم بطريقة أو بأخرى.

كما أضافت رئيسة حزب الاستقلال التونسي بأنّ موجة الإنقلابات أصبح الحديث عنها يتداول في العديد من المناسبات إلى جانب الفوضى والتأجير وقد بين رئيس الجمهورية من خلال خطابه بأنّه غير راض عنها.

وختمت ريم المورالي بالقول بأنّ التغيير ملاحظ بشدّة في خطاب قيس سعيّد ومن المنتظر أن يسميّ الأشياء بمسمياتها في المستقبل، داعية إيّاه إلى تجنّب الفصحى للقرب أكثر من الشعب في خطابه.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تصريح رئيسة حزب الاستقلال التونسي ريم المورالي

تعليقات

الى الاعلى