-

تونس- عبد الفتاح مورو: “أرجو أن يكون أخي راشد الغنوشي شهيدا معي”

بعد أن وصفه راشد الغنوشي رئيس حركة النهضة “بالشهيد الحي” على خلفية الاعتداء الذي تعرّض له بالقيروان، عبّر عبد الفتاح مورو  خلال مأدبة إفطار نظّمتها حركة النهضة أمس الأربعاء 08 أوت، عن سروره بهذا الوصف  مضيفا “ما يربكني هو ما قدمني به شقيقي وأخي راشد الغنوشي من إطراء لست أهلا له ولذا اخترت أن لا أكون وحدي شهيدا، فأرجو لأخي أن يكون شهيدا معي”.وأفاد مورو أنّ تونس لن يقيمها طرف أوحزب ولا جهة ومناخ محدد وإنما الّذي يقيم تونس جهد التونسيين جميعا، وذلك في حديثه عن الأوضاع والأحداث التي شهدتها تونس مؤخرا.

المصدر: شمس آف آم

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى