سياسة

تونس- غازي الشّواشي: “نسعى لنكون البديل و لن نحكم بمفردنا”

قال الأمين العام للتّيار الدّيمقراطي غازي الشّواشي، اليوم الثّلاثاء 11 سبتمبر 2018، إنّ ”الإخفاق الحكومي تسبّب في صراعات وانشقاقات داخل الحزب الحاكم انعكس سلبا على كلّ المشهد السياسي في تونس”.

و أوضح غازي الشّواشي، في تصريح لإذاعة موزييك، ”أنّهم يحاولون مصارحة الشّعب بحقيقة المنظومة المنتخبة و أدائها حتى يراجع المواطنون أنفسهم في المحطّات الانتخابية القادمة”.

و أضاف قائلا: “نحن لم نفتح النّار على الأحزاب السّياسية بل مارسنا حقّنا في الانتقاد والتقييم وأبدينا موقفنا من المواضيع المطروحة.. وهو دورنا اليوم لأنّ المنظومة الحاكمة التّي تحصّلت على صوت الشّعب نفذ رصيدها بالأرقام”.

و تابع: “نحن اليوم نطرح أنفسنا كبديل هناك أحزاب فشلت وآن الأوان لاختيار أحزاب أخرى”، مشدّدا على أنّ حزب التّيار الدّيمقراطي لم يطرح فكرة أن يكون هو الحزب الوحيد الذّي يحكم لكنه سيطرح نفسه كبديل وأن يلعب دورا كشريك في الائتلاف الحاكم في الانتخابات القادمة، وفق قوله.

و أوضح أنّ حزبه يهدف إلى الحصول على المرتبة الثّانية في الانتخابات القادمة، مؤكّدا ”أنّهم يريدون الحكم بمفردهم لكن الائتلاف الحكومي لن يكون بعقلية المحاصصة الحزبية بل من منطلق برنامج مشترك نضعه منذ اليوم الأول”، حسب تعبيره.

و اعتبر أنّ غازي الشّواشي أنّ “الأحزاب الفاشلة حاليا” مطالبة بمراجعة نفسها و إقناع الشّعب “لكنّنا نعتقد أنّ التونسي ذكي و سيعاقبهم و قد يقصيهم من الحياة السّياسية” وفق تعبيره.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى