سياسة

تونس- فيديو/ علي العريض: ” أطراف سياسية تقف وراء ما يحصل في سيدي بوزيد”

خلال مداخلته بالمجلس الوطني التأسيسي اليوم الخميس 09 أوت 2012، أكّد علي العريض وزير الداخلية أنّ التحركات الأخيرة في سيدي بوزيد تقف وراءها أطراف سياسية “هناك مجموعات تهدد بتصعيد الأوضاع في سيدي بوزيد مؤخّرا من بينهم أطراف سياسية “.

مؤكّدا أنّ اليوم تجمّع حوالي 300 شخص رافعين شعارات ضد النهضة والحكومة وضد الوالي ، مضيفا أنّهم حاولوا اقتحام الولاية إلا أنّ قوات الأمن تمكّنت من صدّهم باستعمل الغاز المسيل للدموع مشدّدا أنّ ما قامت به قوات الأمن في سيدي بوزيد اليوم “هو في مصلحة هؤلاء المحتجين وليس موجّها ضدّهم “.

موضّحا أنّهم يحترمون المواطن ولكنّهم يحترمون القانون أولا.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى