سياسة

تونس: مجلس النواب يقرّر مواصلة اعتماد قاعدة 217 نائبا بالبرلمان لاحتساب الأغلبيات

قال النائب الثاني لرئيس مجلس نواب الشعب،عبد الفتاح مورو اليوم الجمعة 27 جويلية 2018 ،اثر اجتماع لرؤساء الكتل البرلمانية انعقد بعد رفع الجلسة العامة إن جميع الكتل ،ما عدا كتلة حركة النهضة، اتفقت على مواصلة اعتماد مجموع 217 نائبا ، كقاعدة لاحتساب الأغلبيات لاعتبارات “جلها قانوني وبعضها سياسي”،حسب تعبيره.

وأوضح مورو الذي رفع أشغال الجلسة العامة لفسح المجال أمام الكتل البرلمانية للتشاور بخصوص هذه المسالة، أن حركة النهضة (68 نائبا)، تمسكت بموقفها بان يتم اعتماد قاعدة 215 نائبا لاحتساب الاغلبيات الممثلة في البرلمان بعد تسجيل شغور مقعدين اثنين في المجلس النيابي.

وتنتظم غدا السبت جلسة عامة لنح الثقة لعضو الحكومة الجديد وزير الداخلية هشام الفوراتي، الذي اعلنت رئاسة الحكومة عن تعيينه في منصبه الجديد يوم الثلاثاء الماضي 24 جويلية الجاري ويتطلب حصول الوزير الجديد على ثقة البرلمان تصويت 109 نائبا فما أكثر.

وكان النائب عن كتلة النهضة ،الحبيب خضر قد أثار في تدخل له خلال الجلسة العامة اليوم أن عدد النواب بالبرلمان أصبح 215 نائبا ،بعد معاينة شغورين اثنين،وان الاغلبية المطلقة أضحت بذلك 108 نائبا عوضا عن 109 وقد سانده في ذلك بعض النواب من كتلته ومن كتل أخرى في حين عارض نواب آخرون مقترح النائب خضر على غرار النواب سامية عبّو(الكتلة الديمقراطية) ويوسف الجويني(كتلة الاتحاد الوطني الحر) ونذير بن عمّو(الولاء للوطن) والجيلاني الهمّامي (كتلة الجبهة الشعبية).

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى