-

تونس- وزارة الدفاع تردّ على “فيديو الغنّوشي المُسرّب”

علي خلفية تسريب فيديو راشد الغنوشي الذي إعتبر فيه أن مؤسستي الدفاع والداخلية غير مضمونتين بالنسبة إلى الإسلاميين، أصدرت وزارة الدفاع الوطني اليوم الخميس 11 اكتوبر بيانا صحفيا أكدت فيه ان الجيش الوطني سيبقي جمهوريا وبعيدا عن السياسة.وأكّدت وزارة الدفاع ان الجيش سيظل محايدا أمام مختلف الحساسيات السياسية وبمنئً عن التجاذبات السياسية.ودعت وزارة الدّفاع العسكريين الي ضرورة احترام القوانين و تعليمات الهياكل العسكرية خدمة للبلاد.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى