-

جنود الاحتلال الإسرائيلي تقتحم المسجد الأقصى وتعتقل أحد الأئمة وتطرد المعتكفين

اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني فجر اليوم 26 جويلية الجاري أحد أئمة المسجد الأقصى خلال اقتحامها المسجد لتجبر المعتكفين على الخروج منه، وأغلقت أبواب المصلى القبلي وأبواب باحات الأقصى.

وذكرت مصادر مقدسية أن أكثر من 20 معتكفا كانوا قد بدأوا في صلاة قيام الليل وبصورة مفاجئة اقتحمت الشرطة المسجد وقطعت الصلاة على المصلين، واعتقلت إمام المسجد وهو ساجد واقتادته إلى جهة مجهولة.

مواجهات مع جيش الاحتلال

اندلعت مواجهات عنيفة بين عشرات الشبان الفلسطينيين وجنود الاحتلال في منطقة كفر عقب وقلنديا ورأس العامود في القدس المحتلة.

وأدان المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية خطيب المسجد الأقصى الشيخ محمد حسين الخميس “استباحة المستوطنين وجنود الاحتلال المسجد الأقصى المبارك على أفواج متفرقة، وذلك بحراسة مشددة من قبل هذه القوات وقيامهم بالتقاط صور جماعية التي برزت فيها صور بعض الحركات المشينة”.

وأكد على أن “هذه الاستباحة مستفزة ، خاصة وأنها تأتي في أيام شهر رمضان المبارك”، مشيرا إلى أن “هذا الاقتحام جزء لا يتجزأ من مسلسل الاعتداءات على المساجد الفلسطينية ، الذي يأتي ضمن سياسة مبرمجة ومتواصلة”.

شدّ الرحال إلى الأقصى

وناشد المفتي العام للقدس كل من يستطيع الوصول إلى المسجد الأقصى ضرورة شدّ الرحال إليه، والرباط فيه ، وإعماره بالصلاة لتفويت الفرصة على المحتلين. ويأتي هذا الاقتحام بعد سلسلة من الإجراءات التهويدية في مدينة القدس ليكون رمضان هذا العام هو الأسوأ على المدينة المحتلة.

المصدر: وكالات

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى