سياسة

حبيب اللّـوز يثـني على أفـكار محمد حسّان

صرح النائب بالمجلس الوطني التأسيسي حبيب اللوز يوم أمس الأربعاء في خصوص زيارة الداعية المصري محمد حسّان إلى تونس بدعوة من عدد من الجمعيات أن “محمد حسان هو علاّمة متفتح ورجل مستنير ولن تطرح محاضراته العقيدة الوهابية”.

وفي خصوص رفض عدد من الجمعيات التونسية الرافضة لهذه الزيارة أكد أن هذه الدورة لن تقدم مذهبا وهابيا أو عقيدة وهابية مشيرا إلى أن تونس منفتحة على كل الخيارات مشيرا إلى أن تاريخ تونس هو تاريخ التسامح.

 وعبرت جمعية الدعوة والإصلاح التي يرأسها حبيب اللوز عن تأييدها لزيارة محمد حسان إلى تونس لإلقاء محاضرات في عدد من مناطق الجمهورية.

بينما عبر رئيس جمعية دار الحديث الزيتونية فريد الباجي عن رفضه لزيارة الداعية محمد حسان الذي يطرح فكرا وهابيا تكفيريا وإقصائيا على حدّ تعبيره.

وللتذكير، فقد عارض محمد حسان الثورة المصرية ضد نظام مبارك ودعا المتظاهرين إلى العودة لمنازلهم.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى