سياسة

حزب الأمان يدعو إلى مصالحة وطنية شاملة

أعلن اليوم، حزب الأمان خلال ندوة صحفية عن إطلاق مبادرة مصالحة وطنية عامة في جميع الإتجاهات من أجل إخراج البلاد من المأزق الذي تمر به.

وقال لزهر بالي رئيس الحزب في تصريح لشمس أف أم “إن المبادرة تنص على جملة من التنازلات خاصة أمام الوضعية الحساسة والحرجة التي تعيشها تونس اليوم”.

كما دعا لزهر بالي الاتحاد العام التونسي للشغل إلى التراجع عن الإضراب العام المقرر يوم 13 ديسمبر 2012 وإلى حلّ رابطات حماية الثورة.

 ودعا أيضا إلى ضرورة المصالحة الإعلامية والسياسية والنقابية.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى