سياسة

خاص- رضا بلحاج يرّد على رئيس حزب الأمان: أنت مكلّف بمهمّة ويجب أن تعتذر عنها

bilhaj-et-lazher-1إعتبر رضا بالحاج الناطق الرسمي بإسم حزب التحرير في تصريح تصريح خص به صحيفة تونس الرقمية أن لزهر بالي رئيس حزب الأمان الذي طالب بحل حزبه مجرّد مكلّف بمهمة و عليه أن يقدّم إعتذاره لمن كلّفه بإستهداف حزب ذو أصالة و عراقة متواجد في قرابة 56 دولة عربية و يتميّز بالإنسجام السياسي و لا يدعو إلى العنف و يحترم مبادئه السياسية النابعة من القرآن و السنة فقط.

وأضاف بلحاج “المقصود من وراء هذه العناوين الكبيرة يفسّر هبوط بعض السياسيين إلى مستوى متدنّ.

وأوضح محدثنا في ذات السياق أن تصريحات لزهر بالي أو أي سياسي آخر مردودة على أصحابها، قائلا: السؤال عليه وليس منه” مؤكدا بأن ليس له الحق في وضع كراس شروط للأحزاب لتكون جزءا من القوى السياسية في البلاد.

و أشار بلحاج إلى أن حزب التحرير يعمل في إطار توافقي مع القاعدة الحزبية و لكنه لا يشرّع للتعامل مع الغرب لأنه يعتبره بمثابة التفويت في سيادة الدولة و لا يمكن التعامل معه إلا في هذا الإطار لأن النظام العلماني إنتهى بالنيابة و مكانه في الهاوية و عودة الأحزاب الإسلامية هي دليل على ذلك على حد تعبيره .

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى