سياسة

راشد الغنّوشي: ” ليس لي رغبة في مواصلة رئاسة حركة النّهضة ولن أترشّح مجدّدا”

أكّد اليوم 06 جوان 2012 راشد الغنوشي زعيم حركة النهضة على موجات شمس آف آم عدم رغبته في مواصلة رئاسة حركة النهضة وقال:” لن أترشح مجددا” خلال مؤتمر الحركة الذي سينتظم من 12 إلى 15 جويلية القادم “وهذا المؤتمر سيد نفسه وأنا أريد التفرّغ لمهام أخرى”.

كما تطرّق رئيس حركة النهضة إلى الحديث عن السلفيين وصرّح بأنّ رأيه لن يتغيّر حول السلفية بعد أحداث العنف بولاية جندوبة وغار الدماء وسيدي بوزيد.

وقال إنّ “الجريمة  بطبيعتها فردية”، ومن غير المعقول محاسبة المجموعة بسبب أحداث فردية. وأضاف ” السلفيون باعتبارهم مواطنون تونسيون لهم كامل الحقوق في التعبير عن أفكارهم بشرط أن لاتكون دعوة للتقاتل والتكفير وتخريب المؤسسات وإنّ خرجوا عن القانون يطبق عليهم”

كما أكّد الغنوشي أنّ أقاويل تسييره لدواليب الدولة دون حقيبة “مبالغ فيها وتحقير للدولة التونسية”.

وأضاف راشد الغنوشي بأنّ “الثورة أنتجت مؤسّسات حقيقيّة كالمجلس الوطني التأسيسي ومثل هذه الأقاويل تهمشها”، وبخصوص مقترح حكومة إنقاذ وطني قال “إنّ هذا طرح غير واضح لأنّ هذه الحكومة وليدة الانتخابات.

وفيما يتعلّق بمسألة حدوث إنشقاقات داخل حركة النهضة، في حال عدم ترأسه للحركة، أشار الغنوشي إلى أنّ “الوحيد والأوحد هو الله كل ما عدا ذلك متعدّد”.

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى