سياسة

راضية النصراوي توقف إضراب الجوع بعد 45 يوما

أعلنت اليوم راضية النصراوي رئيسة المُنظّمة التونسيّة لمناهضة التعذيب وزوجة الناطق الرسمي للجبهة الشعبيّة خلال ندوة صُحفيّة بمقر نقابة الصحفيّن أنّها قرّرت أن توقف إضرابها عن الطعام الذي دام 45 يوما، و ذلك استجابتا لدعواة المجتمع المدني الذي تمكنّ من اقناعها بخطورة وضعيتها الصحيّة في صورة مُواصلة الانقطاع عن الأكل.

وأكّدت النصراوي، أنّها لم تتلق أي إجابة من السلطات الرسمية عن السؤال الذي تقدّمت به حول حجم المخاطر التي تهدّد عائلتها و زوجها حمّة الهمامي، مشدّدة على أنها تعتبر أنّ قرار رفع الحماية الشاملة عن زوجها هو قرار سياسي.

و نُذكّر أن رئاسة الجمهوريّة قررّت يوم 10 جويلية 2017 أن توقف حماية الناطق الرسمي للجبهة الشعبيّة حمّة الهمّامي عن طريق أعوان الحرس الرئاسي و أن تضعها في يد وزارة الداخليّة.

 

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونس
تابعوا الصفحة الرّسمية لتونس الرّقمية في اليوتيوب

تعليقات

الى الاعلى